فكر اكثر
اهلا وسهلا ونتمنى لكم ما نرجوه
المعلومه الفائده والمتعه

فكر اكثر

( الفكره تبدأ من عندك فدعها ترى النور )
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الجزء الثاني من الاسرار تجهلها عن الجن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 81
تاريخ التسجيل : 27/07/2011
العمر : 34

مُساهمةموضوع: الجزء الثاني من الاسرار تجهلها عن الجن   الثلاثاء أغسطس 02, 2011 2:00 pm

استكمال لما بهذه الايه من اسرار والتي تقول
قال تعالى ( ( فلما قضينا عليه الموت ما دلهم على موته إلا دابة الأرض تأكل منسأته فلما خر تبينت الجن أن لو كانوا يعلمون الغيب ما لبثوا في العذاب المهين ( 14 ) سبأ
اولا اشرنا فيما مضى الى ان الجن خلقوا من نار ولهم صفاتها او قوتها كيف
عن داود عن عامر قال سألت علقمة : هل كان ابن مسعود شهد مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ليلة الجن ؟ قال فقال علقمة : أنا سألت ابن مسعود . فقلت : هل شهد أحد منكم مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ليلة الجن ؟ قال : لا . ولكنا كنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ذات ليلة . ففقدناه . فالتمسناه في الأودية والشعاب . فقلنا : استطير أو اغتيل . قال فبتنا بشر ليلة بات بها قوم . فلما أصبحنا إذا هو جاء من قبل حراء . قال فقلنا : يا رسول الله ! فقدناك فطلبناك فلم نجدك فبتنا بشر ليلة بات بها قوم . فقال " أتاني داعي الجن . فذهبت معه . فقرأت عليهم القرآن " قال فانطلق بنا فأرانا آثارهم وآثار نيرانهم . وسألوه الزاد . فقال " لكم كل عظم ذكر اسم الله عليه يقع في أيديكم ، أوفر ما يكون لحما . وكل بعرة علف لدوابكم " . فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم " فلا تستنجوا بهما فإنهما طعام إخوانكم " . وفي رواية : إلى قوله : وآثار نيرانهم . ولم يذكر ما بعده .
الراوي: عبدالله بن مسعود المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - لصفحة أو الرقم: 054
خلاصة حكم المحدث:
العبره انهم يملكون قوة النار الحارقه ولكن لما ظهرت اثارهم ولا تظهر في كل مكان
يكمن هذا للطاقه التي استخدموها لوقع كلام الله عليهم فكما ذكرة فيما مضى انهم لا يفقدهم من طاقتهم كوقع كلام الله عليهم فعندما اتوا الى رسول الله اتوا طائعين مؤمنين بعكس من يحضر لهم بقسم او غيره ولهذا الحديث شق اخر ,
وهذه كرامه لسيدنا محمد صلى الله عليه وسلم لم تؤتى لاحد من قبل لانهم كانوا قبل البعثه يعلمون كتب الله كالتوراه والانجيل ولكن كانوا يكفرون بها بدليل
قوله تعالى (قل أوحي إلىّ أنه استمع نفر من الجن فقالوا إنا سمعنا قرآنا عجبا(1) يهدي إلى الرشد فآمنا به ولن نشرك بربنا أحدا(2) وأنه تعالى جَدّ ربنا ما اتخذ صاحبة ولا ولدا(3) وأنه كان يقول سفيهنا على الله شططا(4) وأنا ظننا أن لن تقول الانس والجن على الله كذبا(5) وأنه كان رجال من الانس يعوذون برجال من الجن فزادوهم رهقا(6) وأنهم ظنوا كما ظننتم أن لن يبعث الله أحدا(7) وأنا لمسنا السماء فوجدناها ملئت حرسا شديدا وشهبا(Cool وأنا كنا نقعد منها مقاعد للسمع فمن يستمع الان يجد له شهابا رصدا(9) وأنا لا ندري أشر أريد بمن في الارض أم أراد بهم ربهم رشدا(10))
تدل الايه على كفرهم بجهل وعلمهم بما سبق من الاديان
نرجع الى الايه الاولى
سوف نقدم تفسير على اخر حتى يكتمل الفهم
المنسأه هي عصا ولكن عظيمه قويه لما كانت تستمل له فهي ليسة كعصى موسى لاختلاف المأرب باستعمالها
اذا كانت العصا العاديه تحتاج الى مده حتى تأكلها الارضه فما بال العصا المنسأه تحتاج الى وقت اكبر فهذا يؤكد طاعتهم المطلقه لسليمان ويوكد لنا الله ان اجساد الانبياء لا تأكلها الارض وتبقى على حالها مهما طال بها الزمن
نرجع في الايه قليلا لقوله تعالى ( فلما قضينا عليه الموت ) تدل على العظمه والكبرياء والتفرد في الامر من قبل ومن بعد وليس لغير الله ان يتحكم بامر احد من خلقه الا هو فالجن لا تنفع ولا تضر الا بامر وحكم الله
يقول تعالى ( ما دلهم على موته الا ) الا استثنت الارضه ونفت علم الجن عن احوال الموتى في البرزخ فان اتى خبر لاحد الموتى عن طريق الجن بزعمهم فهو خبر كاذب لا يعلم الا الله برزخهم واحوالهم

الهم علمنا ما جهلنا وذكرنا ما نسينا واجعل توكلنا عليك سر قوتنا وكلامك سر عزنا وسلطاننا


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://fkerakthar.jordanforum.net
 
الجزء الثاني من الاسرار تجهلها عن الجن
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
فكر اكثر :: حقيقه ام زيف :: عالم الجن-
انتقل الى: