فكر اكثر
اهلا وسهلا ونتمنى لكم ما نرجوه
المعلومه الفائده والمتعه

فكر اكثر

( الفكره تبدأ من عندك فدعها ترى النور )
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 (وما خلقت الجن والانس الا ليعبدون (56)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 81
تاريخ التسجيل : 27/07/2011
العمر : 34

مُساهمةموضوع: (وما خلقت الجن والانس الا ليعبدون (56)   الأحد أغسطس 28, 2011 12:23 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاه والسلام على اشرف الخلق والمرسلين .
الجن عالم قائم عافل مفكر مبدع مطور يتفوق على الانسان في امور ميزه الله بها ويشابه الانسان في بعض المواضع هذا يدل عليه القران الكريم بايات محكمات كما في قوله تعالى : (وما خلقت الجن والانس الا ليعبدون -56- ما اريد منهم من رزق وما اريد منهم ان يطعمون ) وهنا في هذه الايه دلاله واضحه على ان الجن عاقل وقد اوجب الله عليه العباده ومن موجبات العباده لله ان يكون العبد عاقل مدرك مسلم امره لله مؤمن بقضائه وقدره .

الجن مفكر ومن ما يدل على ان الجن مفكر قوله تعالى : ( قل أوحي إلي أنه استمع نفر من الجن فقالوا إنا سمعنا قرآنا عجبا يهدي الى الرشد فآمنا به ولن نشرك بربنا أحدا ) اي انهم عندما استمعوا الى القرآن الكريم ادركوا انه ليس من كلام بشر وأنه عجيب اي لم يسمعوا بمثله من قبل وقد شابهوا الانسان عند سماعهم القرآن لاول مره في التفكير به وبمعانيه وانه يامر بالخير وانه من عند الله وجب اتباعه .
عالم مبدع كما الانسان بدلالة تسخيرهم من الله تعالى الى سيدنا سليمان عليه السلام (يعملون له ما يشاء من محاريب وتماثيل وجفان كالجواب وقدور راسيات اعملوا آل داود شكرا. وقليل من عبادي الشكور ) اي ان قدرتهم على العمل تفوق قدرة الانسان وخبرتهم بالبناء والعماره والصروح والايه تشرح ولا تحتاج لتفسير عما كانوا ينجزوا من بعض الاعمال لسيدنا سليمان عليه السلام .
اما عن مدى ارتباطه بعالمنا
الجن منه المؤمن التقي النقي الذي أمن بالله واسلم له واتبع الاسلام ومنه دون ذالك ومنه الشيطان او ابليس وهو من الجان والاسم بحد ذاته جامع لمعاني الشر على اختلاف صوره في ذهن الانسان والشيطان من الجان يرتبط بواقعنا فهو كما قال الرسول عليه الصلاة والسلام ( يجري من ابن آدم مجرى الدم ) في دلاله على انه مع الانسان يزبن له فعل الشر ويامر بالفحشاء والمنكر بطريقة مقنعه نوعا ما تيسر على الانسان الافعال الخبيثه .
الجن عدا الشيطان او مع الشيطان نفسه يمكن ان يتعاملوا مع من يطلبهم من الانس بطريقه مباشره لقوله تعالى (وَأَنَّهُ كَانَ رِجَالٌ مِنَ الْإِنْسِ يَعُوذُونَ بِرِجَالٍ مِنَ الجِن فَزَادُوهُمْ رَهَقًا) لان الشيطان لا يمكن له من ان ينفع الانسان بل قطع عهد على نفسه امام الله ان يغويه ويبعده عن طريق الحق .
ولكن كيف ياتي الجن للانسان او انه كيف يتعامل معه
اولاً سموا جنا لاستتارهم عن العيون فهم يرون الناس ولا نستطيع رؤيتهم وهذه ميزه لهم ومن يدعي انه رأى الجن فكلامه مردود عليه الا انه قد رأهم باشكال غير التي خلقهم الله عليهم لانهم يمكن لهم التشكل والتحول كما شاءوا بإذن الله .
اذا كيف يتم التعامل مع الجن
عن طريق الروح بالمقام الاول لهذا تعتبر روحانيات فهي خاصه ليسة عامه فهذه المسماه روحانيات لا دليل حسي ملموس لها رغم اننا نؤمن بها ( لورودها بالقران الكريم) ولا يمكن لاحد اثبات وجودها الا اهل علمها فكيف يتعاملون معها – عن طريق الروح التي يسيطرون عليها ويصورون لها ما يريدون بامر الله فينطبق هنا ما يقال على حال الانسان والاحكام التي يكون عليها
في الدنيا تسري الاحكام على الابدان والارواح تبع لها
وفي البرزخ تسري الاحكام على الارواح والابدان تبع لها
وفي الاخره تسري الاحكام على الابدان والارواح معا
بهذا تكون الاحكام بالدنيا على الابدان بالمقام الاول وما خالف هذا يكون روحاني خاص باهل علمه لا دليل ملموس عليه ولا يمكن التعامل معه لانه خارج عن الاحكام التي فرضها الله تعالى علينا .
وللموضوع بقيه .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://fkerakthar.jordanforum.net
 
(وما خلقت الجن والانس الا ليعبدون (56)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
فكر اكثر :: حقيقه ام زيف :: عالم الجن-
انتقل الى: